النقابة الوطنية للتعليم الثانوي - SNES

لا يؤخرنا سوى سعينا الدؤوب لوحدة العمل النقابي

الخميس 30 كانون الثاني (يناير) 2020

بيـــــــــان
نفذ مدرسو التعليم الثانوي والفني بموريتانيا منذ مطلع السنة الدراسية الحالية نماذج رائعة من النضال والعمل المشترك عبر سلسلة من التوقفات والإضراب عن العمل، وهم عاقدون العزم على مواصلة النضال لانتزاع مطالبهم بتحسين ظروفهم المادية والمعنوية وإيجاد بيئة تربوية ملائمة، ولن يثنيهم عنها تجاهل السلطات ورفضها التفاوض معهم حول مطالبهم المشروعة.
إننا في النقابة الوطنية للتعليم الثانوي SNES، إذ نهنئ زملاءنا المدرسين من جديد لإصرارهم على انتزاع الحقوق بالنضال المشروع والمسؤول والمنضبط لنؤكد ما يلي:
-  قناعتنا الراسخة بضرورة الإسراع بمواصلة النضال كما بدأناه سويا، وهي القناعة التي لا يضاهيها سوى تشبثنا بالعمل المشترك ولا يؤخرنا عنها غير سعينا الدؤوب لرص الصفوف ووحدة العمل النقابي،
-  مطالبتنا المدرسين بمواصلة التعبئة ورص الصفوف والاستعداد للمحطات القادمة من النضال لانتزاع حقوقنا المسلوبة والإسهام في إيجاد البيئة التربوية التي نصبو إليها،
-  دعوتنا القائمين على الشأن التربوي لفتح مفاوضات جادة مع نقابات المدرسين والسعي الفعلي لتلبية مطالبها.
انواكشوط، في 30 يناير 2020
اللجنة التنفيذية


الصفحة الأساسية | الاتصال | خريطة الموقع | | إحصاءات الموقع | الزوار : 106 / 30952