النقابة الوطنية للتعليم الثانوي - SNES

التراجع عن تحويل المدرسات المضربات

الخميس 9 أيار (مايو) 2019

أخيرا أخذت العدالة مجراها في قضية المدرسات العاليه وخديجة ولمات بعد تعرضهن للتحويل القسري بسبب مشاركتهن في الإضراب الذي نفذته نقابتهن النقابة الوطنية للتعليم الثانوي SNES يوم 2 من هذا الشهر. وكان المدير الجهوي للتهذيب الوطني والتكوين المهني بانوكشوط الجنوبية قد أصدر مذكرات تحويل في حقهن يومي 3 و 4 مايو الجاري من إعداديتي عرفات 5 والرياض 9 حيث يعملن إلى مدرستي الطفيل وأحمد ولد بوسيف.
إننا في النقابة الوطنية للتعليم الثانوي (SNES) إذ نهنئ الزميلات العاليه وخديجة ولمات لعودتهن مكرمات معززات إلى أماكن عملهن لنتقدم بجزيل الشكر لكل من ساهم في تسوية هذه القضية وكل من عبر عن تضامنه مع زميلاتنا، ونخص بالشكر والتهنئة زملاءنا أساتذة ومعلمين ممن شاركوا في الوقفات الاحتجاجية ومن توقفوا عن العمل، وكل الذين ساهموا من قريب أو بعيد في عودة الزميلات إلى أماكن عملهن أو عبروا عن تضامنهم معهن من منظمات ومجموعات وأفراد.
ونؤكد ما يلي:
- تنديدنا القوي بكل أنواع الضغط التي يتعرض لها المدرسون أساتذة ومعلمين بغية ثنيهم عن ممارسة حقهم المشروع في الإضراب وفي غيره من الأنشطة الاحتجاجية المشروعة الرامية إلى تحسين ظروفهم المعيشية وظروف عملهم؛
- دعوتنا المدرسين لرص الصفوف والتعبئة من أجل استرجاع كرامتنا وتحقيق مطالبنا المشروعة؛
- مطالبتنا لوزارة التهذيب الوطني والتكوين المهني للتفاوض الجاد مع النقابة من أجل إيجاد حلول لمطالبنا المشروعة.
انواكشوط، في 08/05/2019
الأمانة العامة للنقابة الوطنية للتعليم الثانوي (SNES)


الصفحة الأساسية | الاتصال | خريطة الموقع | | إحصاءات الموقع | الزوار : 103 / 30952