النقابة الوطنية للتعليم الثانوي - SNES

SNES تختتم المرحلة الألى من نضالها بإضراب 02/05/2019

الخميس 2 أيار (مايو) 2019

بيان صحفي
اختتمت النقابة الوطنية للتعليم الثانوي SNES اليوم 02 مايو 2019 المرحلة الأولى من محطاتها النضالية الإنذارية بتوقف عن العمل في مؤسسات التعليم الثانوي مصحوب بوقفات احتجاجية أمام وزارة التهذيب الوطني وأمام الإدارة الجهوية و/أو مبنى الولاية على عموم التراب الوطني، وقد عرف هذا التوقف والوقفات الاحتجاجية المصاحبة له تجاوبا كبيرا تجاوز مائة في المائة في الكثير من المؤسسات، مؤكدا التجاوب الواسع لعموم مدرسي التعليم الثانوي ورفضهم القوي لواقع التعليم في بلادنا عموما وللواقع المعيشي للمدرس بصفة أخص، وذلك رغم الضغوط الكبيرة التي تعرضوا لها بغية ثنيهم عن المشاركة في هذه الأنشطة الاحتجاجية.
إننا في النقابة الوطنية للتعليم الثانوي:
- نندد بقوة بكافة الضغوط غير الشرعية التي تعرض لها الزملاء جراء مشاركتهم في هذه المحطات النضالية، بما في ذلك تهديد المعلمين المكلفين بالتدريس في التعليم الثانوي بإعادتهم إلى التعليم الأساسي، وهو ما يعتبر تحويلا تعسفيا وعقوبة يتعرضون لها بسبب مشاركتهم في إضراب يستوفي كافة الشروط القانونية تنظمه نقابة معترف بها انتسبوا إليها.
- نهنئ المدرسين الموريتانيين بنجاح هذه المحطة النضالية الإنذارية المجسدة لرغبتهم في تحسين ظروفهم والرفع من مستوى التعليم بموريتانيا عن طريق الفعل النقابي الجاد والمسؤول؛
- ندعو الحكومة إلى الاستجابة للمطالب المشروعة للمدرسين قصد الرفع من مستوى التعليم في بلادنا؛
- نستنكر صمت الحكومة تجاه الحركات الاحتجاجية للمدرسين ومواجهتها باللامبالاة ونحملها كامل المسؤولية عن تداعيات هذا التوجه الذي يفرض على النقابة مواصلة كافة أشكال الاحتجاج المشروع؛
- نؤكد استمرارنا في الاحتجاج من أجل تحسين ظروفنا عبر محطات نضالية مقبلة حتى تتحقق مطالبنا؛
- نؤكد موقفها من ضرورة إعطاء الأهمية اللازمة لمعالجة الاختلالات التي يعاني منها التعليم في بلادنا وعلى رأسها تحسين ظروف المدرسين عن طريق منحهم راتبا كافيا وإرجاع الرواتب المغتصبة إلى أصحابها ودمج المعلمين المكلفين بالتدريس في سلك التعليم الثانوي، والإفراج عن التقدم الوظيفي وصرف متأخراته كاملة ومراجعة نظام سلك أساتذة التعليم الثانوي، وتحسين ظروف العمل وعلى رأسها البنى التحية كيلا تتهاوى كل قاعات الدرس على رؤوس المدرسين والتلاميذ؛
- نجدد التعبير عن قناعتها باستراتيجيه التنسيق النقابي كمطلب لمدرسي التعليم الثانوي ببلادنا؛
- ندعو المدرسين الموريتانيين بمختلف مواقعهم النقابية إلى تكريس قيم التنسيق النقابي والعمل المشترك والاستعداد لكل المحطات النضالية التي تفرضها المرحلة الراهنة.
عاش نضال مدرسي التعليم الثانوي!
عاشت موريتانيا حرة وموحدة!
نواكشوط، في 02/05/2019
الأمانة العامة للنقابة الوطنية للتعليم الثانوي SNES



الصفحة الأساسية | الاتصال | خريطة الموقع | | إحصاءات الموقع | الزوار : 122 / 32006