النقابة الوطنية للتعليم الثانوي - SNES

بيان صحفي: من أجل سياسة تضمن سكنا لائقا للمدرسين

الاثنين 19 شباط (فبراير) 2018

توقفت الدروس في مؤسسات التعليم الأساسي والثانوي والفني يومي الثلاثاء 13 والخميس 15 فبراير الجاري بالعاصمة الاقتصادية نواذيبو حيث نظم المدرسون الموريتانيون وقفتين أمام مكاتب سلطة المنقطة الحرة بالمدينة من الساعة العاشرة صباحا حتى الثانية ظهرا.
ويحتج مدرسو نواذيبو على عدم التزام المنطقة الحرة بتسوية ملف قطع أرضية سبق أن قررت الدولة منحها لهم في 23 ابريل 2017 وسددوا كل الرسوم المتعلقة بها والتي تجاوزت 17 مليون أوقية.
ويطالب المدرسون ببدء استصلاح القطع الأرضية وتوزيعها وطي هذا الملف بشكل نهائي وشامل.
إننا في النقابة الوطنية للتعليم الثانوي (SNES) نؤكد ما يلي:
- مساندتنا لمدرسي نواذيبو ودعمنا لنضالهم حتى ينالوا حقوقهم غير منقوصة؛
- مطالبتنا للسلطات المعنية بحل قضيتهم فورا؛
- مطالبتنا باستفادة كل المدرسين من القطع الارضية الصالحة للسكن ومنحهم ضمانات للحصول على قروض ميسرة تمكنهم من بناء سكن لائق؛
- دعوتنا جميع المدرسين الى التعبئة ورص الصفوف للنضال من اجل نيل المطالب.
انواكشوط، في 16/02/2018
اللجنة التنفيذية للنقابة الوطنية للتعليم الثانوي (SNES)


الصفحة الأساسية | الاتصال | خريطة الموقع | | إحصاءات الموقع | الزوار : 210 / 30952